اقتصاد وأعمالالصين وموريتانياثقافةمواضيع مختارة

موريتانيا توشح باحثا صينيا في زراعة علف الماشية

نقلا عن يومية الشعب الصينية

20 ديسمبر 2019/صحيفة الشعب اليومية أونلاين/ علم مراسل شبكة أخبار الصين من مكتب الغابات والمروج في منطقة نينغشيا ذاتية الحكم لقومية هوي، في 19 ديسمبر الجاري، أن رن شيويه شان، باحث في المكتب حصل على الوسام الوطني لموريتانيا، تقديرا لمساهمته البارزة في تحقيق الزراعة العلمية واسعة النطاق للبرسيم مع الزهور الأرجوانية في ظل ظروف الأراضي المتصحرة في موريتانيا.

وصل الباحث رن شيويه شان البالغ من العمر 57 عاما، إلى موريتانيا قبل ثلاث سنوات، لبدء التوجيه الفني والتدريب في مجال زراعة نباتات العلف وإعداد الأعلاف في أحد المراكز النموذجية لتكنولوجيا تربية الحيوانات في موريتانيا.

تقع موريتانيا في الصحراء الحارة، ولا يمكن للأراضي العشبية المتصحرة تلبية احتياجات التغذية الأساسية للأبقار والأغنام والإبل نظرا لاستخدام السكان المحليين طرق الرعي الطبيعية. وقد بدأ رن شيويه شان زراعة البرسيم مع الزهور الأرجوانية والذرة الرفيعة العلفية، وقام باستكشاف أنواع مختلفة من طرق الري الموفرة للمياه، وبإصلاح التربة باستخدام الأسمدة العضوية مثل روث الأبقار والأغنام، كما وضع طرق الري وصيغة الأسمدة المختلفة وفقا لاختلاف فترة نمو النباتات، وتدابير أخرى.

وأخيرا أحرز على اول زراعة للبرسيم الأرجواني نجاحا في إبريل عام 2017، حيث بلغ كل فترة محصول للبرسيم 28 إلى 30 يوما، ويمكن حصاد 11 مرة خلال السنة الواحدة، لتحقيق حجم إنتاج ب4.5 طن للمو الواحد(المو الواحد يساوي 667 مترا مربعا ). مما حظي بثناء الحكومة المحلية والجماهير المحليين، وبذلك أصبح مثالا ناجحا لمشروع مساعدة الحكومة الصينية في إفريقيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق