اقتصاد وأعمالالصين وموريتانيامواضيع مختارة

بعد إنشائه بهبة حكومية صينية…استلام مركز التكوين حول التقنيات الزراعية المقام بمدينة امبان(لبراكنه)

نقلا عن الوكالة الموريتانية للأنباء

تم أمس الجمعة بمباني وزارة التنمية الريفية في نواكشوط ، التوقيع على وثيقة استلام مركز التكوين حول التقنيات الزراعية المقام في مدينة امبان بولاية لبراكنه الذي تم انشاؤه سنة ٢٠١٤ بهبة من الحكومة الصينية .

 

وقع الوثيقة عن الجانب الموريتاني، وزير التنمية الريفية السيد الدي ولد الزين، فيما وقعها عن الجانب الصيني سفيرها في بلادنا سعادة السيد زانغ جيانغو.

واكد السيد الدي ولد الزين اهمية هذا المرفق في دعم قدرات المزارعين والمنمين في مجال التنمية الزراعية والحيوانية، مستعرضا تاريخ العلاقات الثنائية القائمة منذ سنوات الاستقلال بين بلادنا والصين مطالبا بالحفاظ على هذه المكتسبات والاستفادة اكثر من الخبرة الصينية في هذا المجال .

 

وبدوره أعرب الدبلوماسي الصيني عن ارتياحه للتوقيع على هذه الوثيقة إيذانا بتسليم هذا المركز التكويني لموريتانيا وهو ما يعكس جودة العلاقات المتجذرة القائمة بين الصين وموريتانيا .

 

وقال السفير الصيني إن بلاده على أتم الاستعداد لدعم جهود الحكومة الموريتانية خاصة في المجال الريفي مشيرا إلى المقدرات الزراعية والحيوانية التي تتوفر لدى بلادنا مما يجعل الاستثمار فيها أمرا مهما.

 

وقال إن الصين تتوفر على خبرات وتقنيات عصرية في الري والتنمية الحيوانية، كفيلة بالنهوض بالقطاع نحو الأفضل .

 

هذا وقد تم انشاء مركز امبان للتقنيات الحيوانية والزراعية عام ٢٠١٤ بهبة من الحكومة الصينية بغية تكوين الفنيين والمزارعين والمنمين الموريتانيين حول آخر التقنيات في مجال الانتاج النباتي والحيواني .

 

وحضر حفل التوقيع، الأمين العام للوزارة السيد احمدو ولد بوه ومدير المدرسة الوطنية للتكوين والارشاد بكيهيدي السيد سيدي الخير الطالب اخيار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق